و ما الجماعات في الحقيقة الإ أفراد

و ما الجماعات في الحقيقة الإ أفراد ، ما الأفراد الإ حقائق الجماعات و لبنات بنائها

فإذا تنافرت هذه اللبنات و أخذ كل فرد يسأل عن الجماعة

فإذا تنافرت هذه اللبنات و أخذ كل فرد يسأل عن الجماعة ، فأين الجماعة إذن ؟ و من السائل و من المسئول ؟

الأفراد و حقائق الجماعات في فكر الإمام البنا 1

وإنما أوقعنا في هذه الورطة ما عودناه من خلق التواكل الذي جعلنا نترك العبء كله لفرد واحد أو يدفعه كل منا على أخيه

الأفراد و حقائق الجماعات في فكر الإمام البنا 2

فلا يزال مهملاً لا يستقر على حال ولا ينهض به أحد،

الأفراد و حقائق الجماعات في فكر الإمام البنا 3

وها أنا ذا أصارح كل الغيورين من أبناء الإسلام بأن كل جماعة إسلامية في هذا العصر محتاجة أشد الحاجة إلى الفرد العامل المفكر.. إلى العنصر الجريء المنتج

الأفراد و حقائق الجماعات في فكر الإمام البنا 4

فحرام على كل من آنس من نفسه شيئًا من هذا أن يتأخر عن النفير دقيقة واحدة

 

يقول الإمام البنا:

«وما الأفراد إلا حقائق الجماعات ولبنات بنائها، فإذا تنافرت هذه اللبنات وأخذ كل فرد يسأل عن الجماعة؛ فأين الجماعة إذن؟

ومن السائل ومن المسئول؟

وإنما أوقعنا في هذه الورطة ما عودناه من خلق التواكل الذي جعلنا نترك العبء كله لفرد واحد أو يدفعه

كل منا على أخيه فلا يزال مهملا لا يستقر على حال ولا ينهض به أحد،

 

وها أنا ذا أصارح كل الغيورين من أبناء الإسلام بأن كل جماعة إسلامية في هذا العصر محتاجة أشد الحاجة

إلى الفرد العامل المفكر.. إلى العنصر الجريء المنتج ،

فحرام على كل من آنس من نفسه شيئًا من هذا أن يتأخر عن النفير دقيقة واحدة ».

Pin It on Pinterest

Share This